خمسة أسباب لتجنب الحميات الغذائية الرائجة


تعد العديد من النظم الغذائية لخسارة الوزن بمساعدتك على خسارة الوزن بسرعة. تركز هذه النظم الغذائية غالباً على خسارة الوزن على المدى القصير فقط، لذلك تسترجع الوزن في نهاية المطاف مرةً أخرى.
نذكر هنا خمسة أسباب لنبين لم لا يعتبر اتباع الحميات الغذائية الحديثة طريقة جيدة لخسارة الوزن.

1. يمكن لبعض النظم الغذائية أن تجعلك مريضاً
إنّ العديد من النظم الغذائية، النظم الغذائية القاسية بشكل خاص، معدةٌ لتخفيض عدد السعرات الحرارية التي تستهلكها بشكل كبير. تقول اختصاصية التغذية أورسولا أرينز: “يجعلك النظام الغذائي القاسي تشعر بتوعكٍ شديد وعدم القدرة على العمل كما ينبغي”. “يؤدي النظام الغذائي القاسي إلى حالة صحية سيئة على المدى الطويل بسبب التغذية الغير متوازنة.”
2. استبعاد الأطعمة أمرٌ خطير.
توصي بعض النظم الغذائية بالاستغناء عن بعض الأطعمة مثل: اللحوم والأسماك والقمح أو منتجات الألبان. يمنعك الاستغناء عن بعض المجموعات الغذائية بشكلٍ كامل من الحصول على المواد الغذائية والفيتامينات الضرورية التي يحتاجها الجسم ليقوم بوظائفه بشكلٍ صحيح. يمكنك أن تخسر الوزن دون استبعاد أطعمة من نظامك الغذائي. يظهر لوحة كُل جيداً الأطعمة المختلفة التي يجب أن نتناولها.
3. يمكن للنظم الغذائية منخفضة الكربوهيدرات أن تكون غنية بالدهون
تحتوي بعض الحميات الغذائية، مثل النظام اتكينز الغذائي، على كميات منخفضة جداً من الكربوهيدرات (على سبيل المثال المعكرونة والخبز والأرز)، والتي تعتبر مصدر أساسي للطاقة. يمكن أن تفقد وزناً على هذه الأنواع من الحميات الغذائية، لكنها تحتوي غالباً تحتوي على كميات عالية من البروتين والدهون التي تجعلك مريضاً. ويمكن أن تتسبب حمية منخفضة الكربوهيدرات أيضاً بآثار جانبية مثل رائحة الفم الكريهة، الصداع والإمساك. يقول ارينس: “ذُكر أن محتوى البروتين العالي في هذه الحميات يخفف من الشهية والشعور بالجوع”. تسمح لك العديد من الحميات الغذائية منخفضة الكربوهيدرات بتناول الأطعمة الغنية بالدهون المشبعة مثل الزبدة والجبن واللحوم. يمكن لتناول الدهون المشبعة أكثر من اللازم أن يرفع الكولسترول ويزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية.
4. لا تعمل حمية التخلص من السموم
تعتمد حمية التخلص من السموم على فكرة أن السموم تتراكم في الجسم ويمكن إزالتها عن طريق تناول أشياء معينة أو عدم تناول أشياء أخرى. لكن لا يوجد أدلة على تراكم السموم في أجسامنا. فإن تراكمت، سنشعر بأننا مرضى جداً. تؤدي حمية التخلص من السموم إلى فقدان الوزن لأنها تحدد السعرات الحرارية، وتستغني عن بعض الأطعمة تماماً، مثل القمح أومنتجات الألبان، وتناول مجموعة محدودة جداً من الأطعمة. يقول ارينس “إن حميات التخلص من السموم غير فعالة”. وأضاف “إنهم، في الواقع، شكل من أشكال الصوم المعدلة.”
5.  تكون الحميات الغذائية الرائجة صعبة التحقيق عادةً.
تستند بعض الحميات الغذائية الرائجة على تناول نوع طعامٍ أووجبة واحدة مثل حساء الملفوف أوالأطعمة النيئة. تقدم الحميات الغذائية الأخرى طلبات صعبة التحقيق، على سبيل المثال: يجب أن تمتنع عن بعض الأطعمة من نظامك الغذائي على أساس فصيلة دمك. الصوم المتقطع، حمية 5:2 والتي تحظى بشعبية متزايدة ،هو نظام غذائي حيث يمكنك تناول الطعام بشكل طبيعي لخمسة أيام في الأسبوع، وتصوم في اليومين الآخرين. يقول مشجعي حمية 5:2 أنها يمكن أن تساعدك للعيش لفترة أطول وحمايتك من الأمراض.

يوجد أدلة قليلة أومعدومة تدعم هذه الطلبات في معظم الأحيان، ومن الصعب الاستمرار بها على المدى الطويل. يقول ارينس: “اذا اتبعت الحميات الغذائية لفترات طويلة جداً يمكن أن تكون هذه الحميات غيرمتوازنة وسيئة لصحتك” . “يمكن أن تفقد الوزن على المدى القصير، لكن أن تفقد الوزن تدريجيً وأن تكون بصحة جيدة هو أمر أفضل بكثير.”

إرسال تعليق

0 تعليقات
* Please Don't Spam Here. All the Comments are Reviewed by Admin.